نحو تحويلها الى بنك: حملة واسعة للمحافظة على آخر مقهى تاريخي بالمدينة العصرية بصفاقس

للاسف الشديد اكتسحت المقاهي والبنوك المحلات المتنوعة بالمدينة العصرية (باب بحر) وحتى العتيقة وتسريب الظاهرة بالضواحي والطروقات لتتحول العديد من البناءات القديمة اما الى بنوك او الى مقاهي بالدرجة الاولى ليصبح القول بانه في صفاقس بين كل مقهى ومقهى نجد مقهى خلافا للشعوب الراقية التي تجد بين مسرح ومسرح مسرح وهو السر الاساسي في تحضرهم لذلك شرعت جمعية صفاقس تزرع العلم والعمل والاعمال في شن حملة واسعة من اجل التصدي لتحول مقهى في قلب المدينة العصرية المقابلة لقصر البلدية لانها اخر ما تبقى من الذاكرة فيها سيما وقد تردد اخبار مفادها انها تتحول الى بنك..

والاكيد ان الواجب الوطني يفرض المحافظة على المخزون الحضاري والتراثي بها لترتقي الى مستوى المدن الراقية.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment