مسئول أمني سعودي: “وثائق خطييرة” تكشف تآمر الإمارات ضد السعودية (فيديو)

نشر رئيس تحرير جريدة الشرق “القطرية”، جابر الحرمى، مقطع فيديو عبر حسابه على موقع “تويتر”، لمسئول أمني سابق بالسعودية يكشف فيه عن امتلاكه وثائق “خطيرة” تظهر ما اعتبره “تآمرًا” إماراتيًا ضد بلاده.

وقال المتحدث في المقطع الذي يعرف نفسه بأنه كان يعمل في مكتب وزير الداخلية السعودي للدراسات والبحوث سابقًا، متوجهًا إلى ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان إن لديه وثائق تظهر “تآمر” الإمارات ضد السعودية.

وأضاف المسئول الأمني السابق: “أمتلك أخطر معلومات تمر عليك في حياتك، ولا يهمني ما سيحصل بعدها.. لأنني سأكون قد برأت نفسي أمام الله وأمام شعبي”.  

وطلب مقابلة ولي العهد السعودي ليكشف له عن الأدلة التي تدين الإمارات بالتآمر ضد السعودية.

وعلق الحرمي: “هذا ليس قطريا ولا تركيا ولا ينتمي لجماعة #الاخوان_المسلمين .. إنه مواطن سعودي وطني استشعر ما تخطط له #الامارات منذ سنوات .. بدءاً من #مؤتمر_غروزني الذي نظمته #أبوظبي وأصدر وثيقة أخرج أهل #السعودية من الإسلام .. طبعا أعتقل هذا الرجل ولايزال .. بأوامر ظبيانية”.

وأضاف: “يمتلك هذا العميد المعتقل بالسعودية بأوامر ظبيانية وثائق عن تآمر #الامارات على #السعودية .. ألم يحن الوقت لمحمد بن سلمان لمراجعة جادة لسياساته وعلاقاته الخارجية والإلتفات إلى الأصوات الوطنية #السعودية وما أكثر التي تريد المصلحة العليا للسعودية ..؟! هل تصحو قبل فوات الأوان ..؟!”.

ومؤخرًا، انتشر هاشتاج (وسم) #السعوديه_تكتشف_خيانه_الامارات الذي تم تداوله في عدد من الدول الخليجية كالسعودية والبحرين والكويت والإمارات، ردًا على صورة الوفد الإماراتي الذي زار طهران مؤخرا التي اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي في عدد من الدول العربية وخصوصًا الخليجية.

وأعادت الصورة الحديث عن “العلاقة المتوترة” بين الإمارات والسعودية بعد الخطوات الإماراتية التي حدثت خلال الأسابيع الماضية، ومن أبرزها تخفيض الإمارات العربية المتحدة لعدد قواتها وإعادة نشرها في اليمن.

واعتبر البعض أن العلاقات بين الطرفين الإماراتي والسعودي قد وصلت إلى نهايتها بعد الأحداث الأخيرة والتي زعزعت الثقة بين الدولتين، على حد قولهم.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment