قال رئيس الحكومة أن هناك خبرا سارا يخص الفريق الحكومي نهاية هذا الأسبوع : إليكم التفاصيل

تونس 24: في حواره مع قناة france 24 أمس الثلاثاء قال رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ ان هناك خبرا سارا يخص الإئتلاف الحاكم و مكوناته نهاية هذا الأسبوع.

و في هذا الإطار أفاد موقع “الرأي الجديد” من مصادر حكومية عليمة، أنّ الائتلاف الحاكم، سيوقع نهاية الأسبوع الجاري على وثيقة تعاقدية جديدة، تستهدف تنظيم العمل صلب الائتلاف الحكومي.. وتفيد معلومات موثوقة، أن هذه الوثيقة، ستكون بمثابة قواعد لتسيير العمل بين مكونات الائتلاف الحاكم، في ضوء الخلافات بين أحزاب الائتلاف التي طفت على السطح في الآونة الأخيرة.


وكان رئيس الحكومة، إلياس الفخفاخ، اختار أن يتم تنظيم العمل بين الأحزاب، وفق “ميثاق عمل حكومي”، لتجاوز التناقضات والتباينات القائمة بينها.


ووفق مصادر عليمة، فإن هذه الوثيقة الجديدة، تتضمن أكثر من 6 نقاط أساسية، تركز أغلبها على معنى التضامن بين مكونات الائتلاف، ودعم الاستقرار السياسي، واعتماد الحوار بين الأطراف المكونة للحكومة، بالإضافة إلى استبعاد لغة التخوين بين أعضاء الائتلاف، وكيفية إدارة الحياة السياسية من أجل معالجة القضايا والملفات الكبرى المطروحة الآن، والتي ستطرح على الحكومة، بعد انتهاء كورونا، وبداية الانشغال بتداعياتها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية..
ولا يستبعد أن يساهم الإفطار الذي دعا إليه رئيس الجمهورية، قيس سعيّد مع رئيس الحكومة، ورئيس مجلس نواب الشعب، في إذابة جليد الخلافات، وبناء علاقة جديدة بين مكونات الحكم، تنأى بهم عن مختلف أشكال التجاذبات التي أعطت الانطباع السيء بشأن العلاقات السياسية صلب الحكم

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment