فضيحة كبرى: تسريب صور وفيديوهات حميمة لأربع رياضيات شهيرات

نشرت صور وفيديوهات حميمة لأربع رياضيات بريطانيات على الإنترنت، في هجوم إلكتروني أثر على المئات من نجمات الرياضة والمشاهير. 

ويفكر الرياضيون المعنيون، الذين سُرقت المواد من هواتفهم، في خطوات لإزالة المحتوى من الشبكة العنبكوتية، حسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل”. 

ويعد هذا هو أحدث هجوم إلكتروني على نجمات رياضيات بريطانيات. وتعرضت إحدى الرياضيات لسرق ما يقرب من 100صورة وتسريبها من خلال حساب “آي كلاود”. 

وقال وكيل ضحية واحدة لصحيفة “التايمز”: “الناس الذين يفعلون هذا مرضى. لقد رأينا بعض الحالات غير السارة للغاية، حتى عندما تم ابتزاز الناس بسبب (الصور المسروقة). لكن ليس من السهل السيطرة على الموقف وملاحقته. قد يستغرق الأمر سنوات للمتابعة، فقط لإزالته من الإنترنت. كضحية عليك أن تقرر ما إذا كنت تريد أن تمر بها”.

وقال متحدث باسم المركز الوطني للأمن السيبراني (NCSC): “الوصول إلى البيانات الشخصية للأشخاص ثم تسريبها أمر مستهجن تمامًا، ونحث الجميع على اتخاذ خطوات لتأمين حساباتهم عبر الإنترنت”.

وأضاف: “ويوصي المركز، الأشخاص بتشغيل المصادقة ذات العاملين حيثما كانت متاحة. نوصي أيضًا باستخدام كلمة مرور قوية مكونة من ثلاث كلمات عشوائية لتقليل احتمالية التعرض للاختراق، ويجب أن تستخدم الحسابات المهمة كلمة مرور فريدة”. 

ولم تعلق شركة “آبل”، التي تمتلك “آي كلاود” على التسريب حتى الآن. 

وتأتي هذه الأنباء في نفس الليلة التي أكد فيها نادي مانشستر يونايتد استهدافه بهجوم إلكتروني فيما وصفه بـ “عملية معقدة من قبل مجرمي الإنترنت المنظمين”.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment