فضيحة سامي العكريمي بعد اتّهامات معز بن غربية له بتلقّي أموال من النّادي الصفاقسي ( تفاصيل جديدة )

خلال استضافته في برنامج “فكرة سامي الفهري” على قناة “الحوار التّونسي” اللّيلة الماضية قال الإعلامي معز بن غربية إنّه رفض مبلغا ماليّا قدّمه مسؤولو النّادي الرياضي الصفاقسي لفريق قناة “حنّبعل” الذي رافق السّي آس آس في رحلته إلى القاهرة سنة 2006 لتغطية كواليس الرّحلة ومباراة الذّهاب للدّور النّهائي لكأس رابطة الأبطال الإفريقية ضدّ الأهلي المصري.

وأضاف بن غربية أنّ أحد زملائه تسلّم المبلغ المذكور فقام بطرده من برنامج “بالمكشوف” في وقت لاحق بعد أن علم بذلك من رئيس النّادي الرياضي الصفاقسي نفسه.

كردّ فعل على تصريحات معز بن غربية نشر الإعلامي سامي العكريمي على صفحته على الفايسبوك خلال اللّيلة الماضية تدوينة تضمّنت اتّهامات لبن غربية ببيع ذمّته لقوى المال والسّياسة.

وهذا ما ورد في التّدوينة بالحرف الواحد:

« Merci. Voici la meilleure réponse aux sales accusations de Ben Gharbia Moez, le vendu aux forces de l’argent et de la politique! »

تجدر الإشارة إلى أنّ عددا قياسيّا من الصّحفيين رافقوا النّادي الرياضي الصفاقسي إلى القاهرة على متن طائرة خاصّة بمناسبة ذهاب الدّور النّهائي لكأس رابطة الأبطال الإفريقية ضدّ الأهلي المصري في نهاية شهر أكتوبر 2006

ومن ضمنهم فريق برنامج “بالمكشوف” المتكوّن من المرحوم عبد المجيد بن اسماعيل ومعز بن غربية وسامي العكريمي وفتحي المولدي ومنصف بن سعيد وعدد من التّقنيّين التّابعين لقناة “حنّبعل”.

وقد تكفّلت هيئة السّي آس آس آنذاك بمصاريف الرّحلة إلى القاهرة وكذلك مصاريف الإقامة بالنّزل بالنّسبة لجميع الصّحافيّين المرافقين لوفد الفريق.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment