فخار يكسر بعضو / الزبيدي يوجّه لكمة للشاهد ويرفض دعوته للتحالف معه: أنت فاشل وجزء من المشكل وليس الحل

أعلن الاثنين 23 سبتمبر، وزير الدفاع، عبد الكريم الزبيدي رفضه دعوة رئيس الحكومة يوسف الشاهد إلى توحيد الجهود وتجميع “العائلة الديمقراطية” لانقاذ البلاد.
وفي تدوينة بصفحته الرسمية على الفايسبوك قال الزبيدي متحدّثا عن الشاهد ” من تسبب في تأزيم الوضع الاقتصادي وفي تدهور الوضع المعيشي للمواطنين وفي تدمير الحياة السياسية والحزبية، هو جزء من المشكل لا يمكن أن يكون جزءا من الحلّ.
ودعا الزبيدي الشاهد إلى الاستقالة من منصبه وقال “إن مبادئ الديمقراطية تقتضي منه أن يعترف بفشله وبمسؤوليته ويستقيل من منصبه”.
وحل الزبيدي رابعًا في الدور الأول بـ10.7 بالمائة من الأصوات، تلاه الشاهد بـ7.38 بالمئة، بينما تأهل إلى الدور الثاني ، كل من قيس سعيد بـ18.4 بالمئة، ونبيل القروي بـ15.58 بالمئة.
وبخصوص الدور الثاني للانتخابات الرئاسية طالب الزبيدي بالافراج عن المرشح نبيل القروي وقال ” إيمانا منّي بمبدأ المساواة بين المترشحيّن للدورة الثانية، أطالب بإطلاق سراح السيد نبيل القروي بصورة فورية وذلك في سبيل تحقيق مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين المترشحيّن.
يذكر أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد أكذد أنه تجاوز الاتهامات التي وجهها له الزبيدي خلال حملة الانتخابات الرئاسية ودعاه الى توحيد العائلة الديمقراطية لانقاذ البلاد حسب تعبيره.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment