طفل ينتحر شنقا بسبب ملابس العيد

اقدم تلميذ يبلغ من العمر 15 عاما من متساكني منطقة عين سلام معتمدية عمدون ولاية باجة أقدم فجر اليوم على الإنتحار شنقا بالقرب من محل سكناه. وتفيد التحريات الاولية أن خلافات عائلية تقف وراء إقدام الطفل على الإنتحار حيث اختلف مع عائلته حول بعض الاموال من أجل الحصول على ملابس جديدة خاصة بالعيد ولكن يبدو أن رفض طلبه دفعه إلى تنفيذ ما عزم عليه.
وقد تعهدت الوحدات الامنية بالمكان بالموضوع.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment