سمير الوافي: ” قرار قيس سعيّد هو أسرع وأقصر وأخبث حملة انتخابية قد تعجز عن ابتكارها أقوى وكالات الاتصال”

قال الإعلامي سمير الوافي، معلّقا على قرار قيس سعيّد، المترشّح للدور الثاني من الاستحقاق الرئاسي، أن هذا القرار هو أسرع وأقصر وأخبث حملة انتخابية قد تعجز عن ابتكارها أقوى وكالات الاتصال.

وكتب الوافي في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، “أقوى وأذكى حملة إنتخابية هي قرار المترشح قيس سعيد بأن لا يقوم بحملته إحتراما لقاعدة تكافئ الفرص…وهو يعلم أن تأثير ذلك على الناس أقوى وأعمق من ألف حملة إنتخابية…فالجميع سيقولون ” الله على أخلاقك يا فخر العرب “…لذلك لا يحتاج قيس سعيد بعد ذلك لأية حملة…فقراره هذا هو أسرع وأقصر وأخبث حملة إنتخابية قد تعجز عن إبتكارها أقوى وكالات الاتصال…!”

يذكر أن قيس سعيّد قد أعلن عدم قيامه شخصيّا بحملته الانتخابية للدور الثاني من الاستحقاق الرئاسي، احتراما لمبدأ تكافؤ الفرص

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment