ساعة الصفر : اقالة المشيشي.. الحاق الداخلية والمخابرات والدفاع بسلطة رئيس الجمهورية ووضع المؤسسات العمومية تحت سلطة الجيش

جاءت هذه المبادرة لتعبر عن موقف الكثير من التونسيين .

فبعد رفض الجيش رغم الدعوات الكثيرة التي وصلته  للتدخل وحل الازمة عن طريق ما سمي البيان رقم واحد فان الامر تحول الى مطالبة بالبيان المدني رقم واحد او اعلان ساعة الصفر.

هذه المبادرة اطلقها الائتلاف الوطني الذي يترأسه السياسي ناجي جلول حيث جاءت المبادرة في النقاط التالية:

1- إقالة حكومة هشام المشّيشي وتشكيل حكومة تسيير أعمال مُصغّرة تُعهد لها مهمّة إنقاذ ماليّة الدّولة والتّحضير لانتخابات تشريعيّة مُبكّرة.

2- الإبقاء على قيس سعيّد رئيسا للجمهوريّة باعتباره الضّامن لوحدة الدّولة ومدنيّتها.

3- تحويل مجلس نُوّاب الشّعب إلى هيأة تأسيسيّة مهمّتها تغيير النّظام السّياسي وتعديل القانون الانتخابي في مُدّة لا تتعدّى ستّة أشهر إضافة إلى مُواصلة الاضطلاع بدوره في مناقشة الاتّفاقيّات الدّوليّة والمُصادقة عليها.

4- إجراء تدقيق في ممتلكات أعضاء مجلس نوّاب الشّعب منذ انتخابات 2014 وكذلك رؤساء الأحزاب ومُحاكمة كلّ يثبت عليه الإثراء غير المشروع.

5- تعهُّد البنك المركزي بالتّدقيق في حسابات الأحزاب والجمعيّات وحلّ كلّ حزب أو جمعيّة تلقّت تمويلات مشبوهة من الخارج.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment