د.حاتم غزال : أرقام مفزعة لحالات العدوى اليومية و حصيلة كارثية الإصابات ..!

أكد الطبيب المختص في علم الاجنة الدكتور حاتم الغزال أنه بإعتمادنا على نتائج الدول التي تقوم بعدد كبير جدا من التحاليل و على عدد الوفايات بالكورونا في تونس هذه الأيام فإنه يمكننا إستقراء العدد الحقيقي لحالات العدوى الجديدة في تونس و هو يتراوح في هذه الفترة بين 3000 و 5000 حالة جديدة يوميا.


وأضاف الغزال و بذلك يكون مجموع الحالات النشطة الحاملة للفيروس و القادرة على العدوى اليوم في حدود 50 الف شخص في كامل البلاد.
و أوصى الغزال في تدوينة على فايسبوك، و بالتالي فكن على يقين من أنه سيعترضك مستقبلا و في كل يوم أكثر من شخص مصاب و أنك عند وجودك في مكان مزدحم فكن على يقين أيضا من وجود شخص ناقل للعدوى في ذلك المكان.


وقال في ذات السياق أنه لا داعي للافراط في الخوف لإن المصاب الناقل للعدوى ليس حاملا لإشعاعات نووية حتى يصيب الناس عن بعد و لا توجد أيّة خطورة في تواجدك معه في نفس المكان و في مرورك بجانبه و في الوقوف قريبا منه إذا كنتما تحملان الكمامة.


كما أن غلق الأماكن العامة التي وقع إكتشاف حالات إيجابية بها ليس له اي مبرر علمي و يكفي إستعمال مطهّر على الأسطح التي يكثر لمسها للحماية من إنتقال العدوى باللمس في ذلك المكان و هو إنتقال ضعيف لأن أغلب الحالات تتم فيها العدوى عن طريق تنفس الرذاذ المتناطر من فم و أنف مصاب و هو ما يمكن بكل بساطة تجنبه بالكمامة.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment