دار الإفتاء المصرية: من مات من المسلمين بكورونا فهو شهيد !

كشفت دار الإفتاء المصرية حكم الموت بفيروس كورونا، مؤكدة أن الموت جراء الإصابة بالفيروس ليس دليلا على سوء الخاتمة، بل يحكم بالشهادة على من مات من المسلمين بسببه.


وقالت  دار الإفتاء عبر حسابها على موقع فيسبوك إن ‘موت المسلم بسبب فيروس كورونا لا يعد دليلا كما يدعي البعض على سوء الخاتمة والميتة السوء’، مضيفة بالقول ”بل الصحيح والراجح أن الوفاة بسبب هذا الفيروس الذي يعد من الأوبئة التي يحكم بالشهادة على من مات من المسلمين بسببها، فمن مات بسببه من المسلمين فهو شهيد.

كما قالت أيضا ”له أجر الشهادة في الآخرة رحمة من الله تعالى به، غير أنه تجري عليه أحكام الميت، من التغسيل، والتكفين، والصلاة عليه، ودفنه”.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment