تونس تعفي ”المجموعات السياحية الفرنسية” من التحليل سلبي والحجر الذاتي

ذكّرت سفارة تونس بباريس، في بلاغ أصدرته مؤخرا، بإجباريّة الاستظهار بتحليل مخبري PCR سلبي لا يتجاوز تاريخ إجرائه 120 ساعة عند الوصول وذلك بالنسبة لكلّ الوافدين على تونس والقادمين من فرنسا.

وأكدت السفارة، أن كل الوافدين على تونس، مطالبون بالدخول في حجر صحي ذاتي طيلة 14 يوما، مشيرة إلى أنه بإمكان هؤلاء الانتفاع باجراء خفض مدة الحجر الى أسبوع واحد شريطة أن يخضعوا في آخر هذا الأسبوع الى تحليل مخبري على نفقتهم الخاصة تثبت نتائجه خلو أجسامهم من فيروس كورونا.

وفي المقابل، أعفت تونس السياح الفرنسيين القادمين ضمن مجموعات مع منظمي الرحلات السياحية، من الحجر الصحي الذاتي ومن الاستظهار بتحليل مخبري PCR سلبي، على أن يتقيدوا بالبروتوكول الصحي السياحي بصرامة طيلة فترة إقامتهم في تونس

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment