الياس الفخفاخ رئيس الحكومة السابق يكشف عدة حقائق خطيرة جداً

🔸إسقاط حكومة الرئيس الأولى سببه عدم الرضوخ لمصالح لوبيات الفساد بالرغم إنو حركة النهضة عرضت عليا البقاء على رأس الحكومة و القبول بتنازلات فرفضت.

🔸إسقاط الحكومة ليس بسبب تضارب مصالح و أتحدى حركة النهضة و نبيل القروي إجيبولي 44 مليار إللي قالوا سرقتها و الا حتى 100 مليون

🔸حكومة الرئيس الأولى كانت تهدد مافيات الفساد التي تحتمي بحزام سياسي تمثله قلب تونس و حركة النهضة و كمال لطيف

🔸تم خلق رأي عام ضد الحكومة رفضت الإبتزاز من مافيات المال و الجاه و عائلات لها نفوذ فتم إسقاطها من وكلاء السياسة.

🔸 نبيل القروي عندو قضية تحيل بمليون دولار و اميركا طلبت من سفيرنا في اميركا فتح تحقيق في ذلك

🔸 تبييض أموال في القنوات التلفزية و الصفحات الفيسبوكية للتأثير في الرأي العام

🔸شوقي الطببب كان يقوم بعمليات ابتزاز بالملفات و يقوم بقضاء موازي

🔸كنت قادرًا على البقاء رئيسا للحكومة فقط لو استجبت لطلبات النهضة في التعيينات او ادخلت قلب تونس

🔸النهضة كانت رافضة الحكم مع التيار و حركة الشعب و راغبة في استبدالهما بقلب تونس و ائتلاف الكرامة

🔸رئيس الجمهورية صلاحياته محدودة و لا يملك كتلة برلمانية وازنة تمرر له القوانين ،، لكنه ملم بالوضع الداخلي و يعرف كل المؤامرات

🔸احترمنا القضاء كسلطة مستقلة و لم نتدخل فيه

🔸لا أملك منزلا و أعيش على وجه الكراء و لدي سيارة باسات عمرها 10 سنوات

🔸منذ 4 ماي و العودة التدريجية من الحجر الصحي ، بدأنا في فتح ملفات الفساد و تفكيك اقتصاد الريع ، فتحركت المافيا بواجهاتها السياسية…

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment