القبض على شخص من أجل نشر أخبار زائفة تتعلّق باستقالة قيادات أمنيّة ومسؤولين بالدولة

أعلنت وزارة الداخلية، مساء الأحد، القبض على شخص من أجل نشر أخبار زائفة تتعلّق باستقالة قيادات أمنيّة ومسؤولين بالدولة.
واوضحت الوزارة، في بلاغ، أنّه تمّ إثر تعهّد الإدارة الفرعيّة للقضايا الإجراميّة بموجب تعليمات النّيابة العموميّة في قضيّة “نشر أخبار والإساءة إلى الغير عبر شبكات التّواصل الاجتماعي”، القبض على مستغلّ صفحة إلكترونيّة على موقع التّواصل ا لا لإجتماعي “فايسبوك” والذي تعمّد من خلالها أمس السبت 21 مارس 2020 نشر أخبار زائفة تتعلّق باستقالة قيادات أمنيّة ومسؤولين بالدولة وهو ما من شأنه المسّ من استقرار البلاد وزعزعة أمنها، وحجز هاتفه الجوّال وحاسوبه المحمول.
وأذنت النّيابة العموميّة بالاحتفاظ به واتّخاذ الاجراءات القانونيّة ضدّه ومواصلة الأبحاث.

لالا وكان رئيس الجمهوريّة، قيس سعيّد، قد اجتمع مساء الأحد، برئيس الحكومة، إلياس الفخفاخ، ووزير الدولة المكلف بالوظيفة العمومية والإصلاح الإداري ومكافحة الفساد، محمد عبّو، التأكيد على أن “الاحتكار وبث الإشاعات والحط من معنويات الجيش، تعد جرائم يعاقب عليها القانون”.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment