الفخفاخ: أعداء الديمقراطية يتآمرون على تونس من الخارج

أكد رئيس الحكومة المستقيل إلياس الفخفاخ، اليوم الخميس، في حوار اجراه مع إذاعة “إكسبراس” أنه يوجد متآمرون على تونس من الخارج وأن هناك العديد من الجهات الأجنبية لا تريد نجاح التجربة الديمقراطية في تونس التي لا يمكن القيام فيها بإنقلابات عسكرية نظراً لوطنية الجيش والأمن، الأمر الذي دفع هذه الأطراف إلى السعي للقيام بإنقلاب بالإنتخابات يقبل فيها التونسيون الإستبداد، مشيراً إلى أن البعض الآخر ينخرط في هذه المؤامرات بقبول “شوي فلوس”.

وفي ذات السياق، قال أن هناك أطراف داخلية لها نفوذ ومواقع لا تريد أن تخسرها تتآمر على البلاد.

وقال رئيس الحكومة المستقيل إلياس الفخفاخ إن على رجال و نساء تونس الوقوف للبلاد في ظل تعكر المشهد السياسي و البرلماني و تمكن منظومة الفساد من إسقاط حكومة.

و دعا الفخفاخ القوى الاصلاحية التى اختارت الصمت حاليا إلى التحرك ضد ما أسماها بقوى الشر و إيقاف نزيف الفساد قائلا “سيأتي يوم و تنتصر هذه القوى ..خسرنا المعركة و لم نخسر الحرب”.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment