العين الإماراتية تتحدث عن إغتيال سياسي : بلعيد “جديد ” في تونس ليس ببعيد

نشرت بوابة العين الإماراتية مقالا تحت عنوان ” “بلعيد” ليس ببعيد.. شبح الاغتيالات يحوم مجددا في تونس” تحدثت فيه عن الأجواء السياسية المشحونة التي تعرفها تونس معتبرة أن هذه الأجواء يمكن أن تفضي إلى اغتيال سياسي .

و اعتبر الموقع الإماراتي الذي كثّف من تغطيته حول تونس في هذه المدة أن مجموعة من السياسيين التونسيين قد وقع إخطارهم بتهديدات إرهابية جدية تستهدفهم. و اضاف المقال بأن مصادر أمنية تونسية افادت لبوابة العين ،

أنه تقرر وضع حراسة خاصة ومكثفة للشخصيات السياسية المهددة بالاغتيال من أجل حمايتهم من أي استهداف محتمل. وقالت المصادر إن هذه التهديدات تأتي من جماعات متطرفة وخلايا إرهابية تنشط في تونس منذ سنوات، موضحة أن الأمن يكثف جهوده لتفكيكها، خاصة في الجبال الغربية وعلى رأسها جبل الشعانبي بمحافظة القصرين.

وقبل يومين، أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع التونسية محمد زكري إحباط مخطط كان يهدف لتنفيذ عملية إرهابية ضد عسكريين وأمنيين؛ حيث تم العثور على مواد مخصصة لصناعة الألغام والعبوات الناسفة. و اعتبر المقال ان عبير موسي زعيمة الحزب الدستوري الحر من أكثر الشخصيات السياسية التونسية إستهدافا مع معارضتها في البرلمان لمشروع اتفاقية اقتصادية بين تونس من جهة وكل من قطر وتركيا.

المصدر: tounes24

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment