إمرأة كادت أن تموت بسبب الأظافر الاصطناعية

في حادثة غريبة، كادت إمرأة بريطانية أن تموت بسبب تسمم الدم بعد أن فقدت عن طريق الخطأ ظفرا اصطناعيا وأصابت إصبعها بالضرر. 

وفقدت المرأة ظفرها الاصطناعي، أثناء رعايتها لحصانها، وبعد ذلك قامت فقط بغسل الجرح دون إيلاء أهمية للحادث، وبعد أيام قليلة، تحول لون إصبع المرأة البالغة من العمر 56 عاما، إلى اللون الأحمر وبدأ في الخفقان، في حين وصف لها الطبيب المضادات الحيوية فقط، لكن حالته ساءت.

ومكثت المرأة 3 أسابيع في المستشفى، كانت خلالها تستخدم محلول مضاد حيوي. بسبب انتشار العدوى، اضطر الأطباء لأخذ خزعة من عظم إصبعها لمنع تطور التهاب العظم.

وتوجهت المرأة برسالة للنساء قائلة، “الآن، عندما أرى النساء ذوات أظافر زائفة اصطناعية طويلة جدا، أريد أن أطلب منهن إزالتها، إنها غير عملية بل وخطيرة”.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment