إقالات منتظرة بسبب أزمة الماء

أكدت مصادر عليمة لـموقع تونس نيوز أن إقالات منتظرة ستشمل عددا من المسؤولين بسبب أزمة الماء المستفحلة في اكثر من ولاية، هذا وتشير المصادر إلى أن شركة المياه الصوناد تبدو تتخبط في مشاكل كبرى وعاجزة عن الإيفاء بالتزاماتها مع حرفائها، مما أدى الى انقطاعات كارثية في أيام العيد ممّا أثر على الأمن العام بعد أن عمد أغلب المتضررين إلى قطع الطرق للمطالبة بالمياه. 
هذا وقد وصل عدد القضايا المرفوعة في المحاكم بسبب أزمة المياه إلى أكثر من 1200 قضية.

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment