ألفة يوسف في تدوينة مستفزة/ هؤلاء لا شغل لهم سوى اللعب بخصيتهم!!

كتبت الجامعية الفة يوسف تدويتة مستفزة بخصوص الضجةالتي اثيرت حول تدوين للمثلة سوسن معالج بخصوص خادمتها حيث اتهمت شقا من المجتمع بالجحود و النكران .وقالت ان لا شغل لهؤلاء سوى اللعب بخصيتهم.

وجاء في التدةين”الضجة التي حصلت حول ستاتو سوسن معالج منطلقها احتقار منتقدي الستاتو انفسهم لعمل المعينة المنزلية…لانك لو غيرت نفس المهنة بأخرى وتذمرت من موظف في الادارة لا يقوم بعمله او يمضي ساعات الدوام يشرب القهوة، لتفاعل كل الناس مع التدوينة ايجابا.

المخيال العام يحتقر العمل المنزلي رغم انه شغل مرهق ومحترم جدا…يحتقره الى درجة ان النساء المحتقرات في المجتمع ايضا، هن من يقمن به عادة…وجل من انتقدوا ستاتو سوسن المعالج لهم امهات او زوجات واحيانا اخوات يغسلن ثيابهم المتسخة ويطبخن لشهواتهم البطنية اليومية وينظفن اوانيهم وغرفهم ويرتبن فرشهم…والا فمن اين لهم كل الوقت ليجلسوا في المقاهي الشعبية من الصباح…لا يفعلون شيئا الا مراقبة المترجلين والمترجلات خصوصا او تدخين الشيشة او لعب الورق…واحيانا، وبالعبارة الشعبية يداعبون خصيتيهم…

فبحيث…عقلية ذكورية بائسة يائسة…لدى الرجال والنساء ايضا…”

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment