أب يتخلى عن المشاعر الإنسانية … ويلقي بابنه الوحيد في بئر

أقدم يمني على إلقاء طفله الوحيد الذي لم يتجاوز العامين في بئر ملئ بالمياه ، عقب خلافات أسرية. في جريمة مروعة اثارت فزع أهالي الضلع الجنوبي في البلاد.وكانت تفاصيل القصة بأن، أخذ الرجل طفله، في وقت متأخر من الليل من منزله وحمله على كتفيه حتى وصل به إلى وادٍ في شمال منطقة الجليلة ورمى به داخل بئر ارتوازية للمياه، لينتشل الأهالي جثة الطفل، وسط حالة من الصدمة والذهول شهدتها المنطقة.وأوضحت مصادر محلية، أن والد الطفل يعاني من حالة نفسية منذ سنوات، أشار بعض أهالي المنطقة إلى أنه يعيش أجواء خلافات أسرية

Advertisements

أخبار ذات صلة

Leave a Comment